واستمرت الرحلة بين دبي وأوكلاند 17:15 ساعة، بمسافة قدرها 14.200 كيلو مترا (8824 ميلا).

واعتبرت طيران الإمارات أن رحلة العودة من أوكلاند إلى دبي هي الأطول أيضا في العالم، وأشارت إلى أنه وبمساعدة التكنولوجيا الذكية والتخطيط الجيد تمكن الركاب من الوصول في أقرب وقت ممكن.

يشار إلى أن طيران الإمارات تعتزم تنفيذ الرحلات المقبلة بواسطة بوينغ 777. خلافا للرحلة الافتتاحة عن طريق إيرباص.

من جانبه، قال وزير النقل النيوزيلندي سايمون بريدج، إن الرحلة من دبي إلى أوكلاند بدون توقف اختصرت ثلاثة ساعات من المسافة بين المدينتين، ما يسهل اتصال نيوزيلندا ببقية العالم.

وأضاف الوزير أن الرحلال المباشرة من شأنها تشجيع التجارة والسياحة بين الإمارات ونيوزيلندا، من خلال تقديم المزيد من الخيارات للمسافرين وعملاء الشحن.